العنايه بالصحه

 طرق العناية بالصحة

 طرق العناية بالصحة

سأتحدث في هذا المقال عن طرق العناية بالصحة، والأساليب التي يجب عليك اتباعها لتنعم بصحة جيدة طوال حياتك. هناك 4 خطوات مهمة للحفاظ على صحتك، وسألحقها بثلاث نقاط مهمة أيضاً.

أولاً: النظام الغذائي والرياضة.
– إذا أردت أن تبقى بصحة جيدة راقب نظامك الغذائي، والقاعدة المقدسة هي: “تناول 5 أصناف من الفواكة والخضروات يوميًّا”. وثمة سبب وجيه لهذه القاعدة؛ حيث إنّ هذه الأغذية تلعب دورًا مهمًّا في حماية الجسم، ومنع إصابته بالأمراض التي يمكن أن تظهر مع التقدم في العمر، مثل أمراض القلب والشرايين، والسمنة، والسكري..الخ كما أنها تمدّ الجسم بأنواع الفيتامينات والعناصر المعدنية والألياف الضرورية لحسن أداء الجسم لوظائفه. ثم لا بد من شرب الكمية الكافية من المياه؛ حيث إنَّ أجسامنا تتألف من حوالي 60 إلى 70 في المئة من الماء، وشرب الماء يساعدنا على المحافظة على جسد قوي، ويضمن لنا البقاء في حالة عقلية جيدة، بالإضافة إلى الفوائد الصحية الأخرى التي لا يمكننا التشكيك بها. ولا بد من شرب مقدار ليتر ونصف من الماء يومياً للشخص البالغ كما ينصح الأطباء. وقد يصبح هذا الرقم أعلى في أيام الصيف الحارة، أو عند ممارسة التمارين الرياضية ليبقى الجسم محافظاً على رطوبته باستمرار.

– ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم مهم جداً للصحة ولجميع الأعمار؛ فالنشاط البدني يعطي الفائدة لكل من الجسم والعقل، ويقلل معدل الوفاة ويمنع كذلك من ظهور عدة أمراض، مثل: السرطان، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وزيادة الوزن.. كما أنّ النشاط الجسدي يحارب التوتر والإجهاد ويساعد على النوم بشكل أفضل. وليس شرطاً أن تكون رياضياً من الدرجة الأولى لممارسة الرياضة والنشاط البدني؛ فمجرد ركوب الدراجة أو المشي أو صعود الدرج بدلاً من المصعد هي من الخيارات الصغيرة يومياً التي تفيدك على المدى البعيد. ومن الأمثلة على الأنشطة البدنية المفيدة والممتعة التي لا تتطلب منك الكثيرمن الوقت؛ السباحة والركض وركوب الخيل.

إقرأ أيضا:طرق علاج الجيوب الأنفية والحساسية

– من فوائد الرياضة أيضاً: تساعد التمارين الرياضية المنتظمة على تقوية العضلات، وتعزيز القدرة على التحمل، وتوزيع الأوكسجين والمواد الغذائية إلى الأنسجة المختلفة بصورة أفضل، وزيادة الثقة بالنفس، بالإضافة إلى مساعدة الفرد على النوم بشكل أسرع وأكثر عمقاً، الأمر الذي يزيد من طاقة الجسم، كما تساهم الرياضة في تحسين توازن الجسم، والمرونة، وتقليل احتمالية السقوط لدى كبار السن. ويُنصح بممارسة التمارين الرياضية المتوسطة لمدّة 30 دقيقة يومياً كل ثلاثة أيام من الأسبوع على الأقل لتنعم بصحة جيدة على المدى البعيد.

ثانياً: من طرق العناية بالصحة النوم بشكل كافٍ.
حيث يعتبر النوم نشاطاً مهماً وأساسياً للحفاظ صحتك، ولكن مع العمل والدراسة والعائلة والضغوط الأخرى الملازمة لحياتنا اليومية، فإنَّ فترة النوم سوف تتأثر بقوة بالتأكيد. وقد يضر ذلك بالصحة بطبيعة الحال، فقلة النوم تسبب العديد من الأضرار على الحالة العقلية والجسدية، كما أنها تؤثر أيضاً على المزاج وعملية التمثيل الغذائي في الجسم، وتزيد من خطورة الإصابة بأمراض محددة، لذلك ينبغي لمن يريد أن يتجنب هذه المخاطر ويتمتع بصحة جيدة أن يحظى بعدد ساعات كافي من النوم. وإنَّ عدد ساعات النوم التي يُنصح بها لمعظم الفئات العمرية (8 ساعات).

ثالثاً: عدم التدخين وشرب الكحول.
حيث يصنف التدخين بالسبب الأول للوفاة الذي يمكن الوقاية منه في العالم. وحسب منظمة الصحة العالمية، فإنَّ التدخين هو السبب الرئيسي لوفاة خمسة ملايين شخصاً عام 2004م، ومئة مليون شخصاً في القرن العشرين!
كما أنّ الكحول هي سبب رئيسي آخر للوفاة؛ فقد كان شرب الكحول هو السبب في وفاة 2.6 شخص في العالم في العام 2016. وإذا كنا نعتقد منذ مدة زمنية طويلة أنّ تناول كأساً صغيراً من النبيذ من وقت لآخر لا يؤثر على الصحة، فإنّ هناك  دراسة جديدة أظهرت أن الواقع ليس كذلك إطلاقاً؛ حيث يقول بروفسور الصحة ومدير البحث في جامعة واشنطن -إيمانويل غاكيدو: “إن النتيجة المثيرة للدهشة هو أنّ استهلاكك للكحول ولو كان بكميات قليلة يعمل على فقدان الصحة في جميع أنحاء العالم، حيث إننا معتادون على أنّ شرب كأسين فقط من الكحول لا يؤثر على الصحة، ولكنّ الأدلة تثبت أنّ الوضع مختلف تماماً”.
إذا أردت أن تبقى بصحة جيدة، فإن التدخين والكحول هما المزيج الذي يجب تجنّبه تمامًا.. إنهما من المحظورات من أجل صحتك وإن كان استهلاكهما باعتدال.

إقرأ أيضا:تعرفي على علامات تدل على أنك مرهقة نفسياً

رابعاً: الاسترخاء وتخصيص وقت لنفسك لتقوم بالأشياء التي تحب القيام بها.
– كم هو سهل أن نقول ذلك، ولكن عند التطبيق لا بد أن تنفصل بعقلك أحياناً عن الحياة اليومية وتسترخي تمامًا؛ وذلك عن طريق ممارسة أنشطة التأمل والتي يمكنك ممارستها بمفردك أو ضمن مجموعات (عن طريق تمارين اليوغا والاسترخاء). إن تفريغ العقل مفيد جدًّا للجسم، وخصوصًا إذا اتّبعتم النصائح السابقة، وتعد هذه النقطة من أهم طرق العناية بالصحة.

– خصص وقتًا لنفسك وافعل الأشياء التي تحب القيام بها كالجلوس مع العائلة، فهو يعتبر من الأوقات الثمينة في الحياة، وبالإضافة إلى الأشياء التي ذكرناها أعلاه، عليك الخروج والالتقاء مع الأصدقاء والانخراط بالمجتمع، كالذهاب للأنشطة الرياضية والثقافية، إنها لحظات مهمة جدًّا لتوازنك الشخصي. وأيضاً: القراءة، والاستماع للموسيقى، والاستمتاع بالضحك ومشاهدة البرامج الفكاهية؛ حيث إن الضحك يساعد على علاج الكثير من الأمراض وتحسين الصحة النفسية للأفراد، بالإضافة إلى ضرورة التفكير بطريقة إيجابية تجاه الأمور، وتجديد النشاط العقلي والتخلص من الشعور بالذنب والاهتمام بالعمل.

فيما يلي المزيد من طرق العناية بالصحة:
– الفحوصات الطبية: لا بد من مراجعة الطبيب من فترة لأخرى لتطمئن على صحتك وإجراء بعض الفحوصات الطبية، ومن أبرز هذه الفحوصات: مستوى الكولسترول في الدم، ومستوى ضغط الدم، ومستوى السكر في الدم.
–  ضبط وزن الجسم: يمكن استخدام مؤشّر كتلة الجسم Body mass index للتأكد من أنّ الوزن ضمن المعدّل الطبيعي؛ حيث يعتمد في حسابه على وزن وطول الفرد، ويعتبر المؤشّر طبيعياً في حال تراوحت القيمة بين 18.5 و24.9 كغ/متراً مربعاً، بالإضافة إلى أهميّة قياس محيط الخصر للفرد، والذي يُعبّر عن مدى تراكم الدهون في منطقة البطن، وتُعدّ السمنة البطنية إحدى العلامات على زيادة احتمالية إصابة الفرد بأمراض القلب والسكري من النوع الثاني، وتجدر الإشارة إلى أنّ القيمة الطبيعية لقياس محيط الخصر للرجال هو أقل من 101.6 سنتيمتر، بينما للنساء هو أقل من 88.9 سنتيمتر.
– وقاية الجلد من أشعة الشمس: يجدر بك من أجل الحفاظ على سلامة جلدك التقليل من الوقت الذي يتعرّض خلاله لأشعّة الشمس المباشرة، مع أهمية ارتداء الملابس الواقية والقبّعات حين الخروج من المنزل، وأخيراً استخدام واقٍ شمسي مناسب لبشرتك على المناطق الظاهرة من الجلد.

إقرأ أيضا:الطبيبة تجيب هل الكافيين فعلاً من سرطان الثدي

ملاحظة أخيرة:
ترتبط الصحة البدنية والصحة العقلية بشكل وثيق ببعضهما البعض؛ حيث يؤثر أحدهما في الآخر بكلا الجانبين السلبي والإيجابي، فلا بد من الموازنة بين الاهتمام بصحتك النفسية والبدنية والقيام بعدة تغييرات في سبيل الحفاظ على صحتك بشكل متكامل والشعور بالراحة والتوازن. أرجو للجميع دوام الصحة والعافية.

السابق
العملات الرقمية المشفرة
التالي
 الأمومة والطفولة

اترك تعليقاً