امومه وطفوله وحمل

تعرفي على الأطعمة التي يجب أن تتناولها الأمهات المرضعات

تعرفي على الأطعمة التي يجب أن تتناولها الأمهات المرضعات

 

بصفتك أماً مرضعة، فأنت لا تختلفين عن آلة صنع الحليب على مدار 24 ساعة في اليوم. لا توجد حتى لحظة واحدة في اليوم لا يقوم فيها جسمك بإنتاج الحليب بشكل نشط لتغذية طفلك. تشعر العديد من الأمهات المرضعات بالجوع طوال الوقت تقريباً، لأن أجسادهن تحرق السعرات الحرارية على فترات منتظمة لإنتاج الحليب. وبالتالي، فإن إطعام جسمك وتزويده بالأطعمة الغنية بالمغذيات لتزويده بكل ما يحتاجه، له أهمية حيوية، يطلعك عليها خبراء واختصاصيو “سيدتي وطفلك”.

1 – علكة ذهب (صالحة للأكل)

علكة ذهب قابلة للأكل

هذه العلكة مصنوعة من لحاء شجرة اللثة، تساعد على تقوية العظام وزيادة إنتاج الحليب. يعزز مستويات الطاقة لديك وينشط جسمك.

2 – بذور القرنفل

بذور القرنفل

يمكن أن يساعد في زيادة إنتاج الحليب لدى الأمهات المرضعات.

إقرأ أيضا:الانتفاخ عند الرضع ، أسبابه وعلاجه وطرق تفاديه .

3 – اللوز

اللوز غني بالبروتينات

اللوز مليء بالبروتينات ومصدر غني بالكالسيوم. عند الرضاعة، تحتاج الأم إلى 1250 مجم من الكالسيوم كل يوم.

4 – الدخن اللؤلؤي

الدخن اللؤلؤي

وهو غني بالبروتينات والفوسفور والألياف والحديد والمغنيسيوم. ونظراً لتركيبته الغنية بالمعادن، فإن له العديد من الفوائد الصحية. تشير إحدى الدراسات إلى أن تناول الدخن اللؤلؤي بانتظام يقي النساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث من الإصابة بسرطان الثدي. وبما أنه يشبه حبوب القمح، يمكن تناوله على شكل عصيدة.

5 – بذور السمسم

بذور السمسم

تتمتع بذور السمسم بالعديد من الفوائد الصحية، وقد استخدمت في أغراضها الطبية منذ آلاف السنين. بصرف النظر عن أنه يحمي من مرض السكري وأمراض القلب والتهاب المفاصل، فهو مفيد أيضاً للنساء المرضعات.

إقرأ أيضا:لا تعتمد على طفلك الأكبر في رعاية طفلك الأصغر حتى لا تدمر شخصيتيهما.

6 – رشاد الحديقة

رشاد الحديقة

يعد نقص الحديد أحد أكثر المشاكل شيوعاً عند النساء بعد الحمل. يمكن ألياف الرشاد حل هذه المشكلة، لأنها غنية بالحديد وحمض الفوليك. ويقال أيضاً إن المرأة الحامل يجب أن تتجنب الإصابة الرشاد لأنه يمكن أن يحفز المخاض.

7 – جوز الهند

جوز الهند

يطلق عليه اسم ناريال، وهو منخفض السعرات الحرارية وخالي من الكوليسترول ويحتوي على البوتاسيوم أكثر من أربعة موزات. كما أنه يحتوي على الكالسيوم والفوسفور وحمض اللوريك. يساعدك على البقاء رطبة، وهو أمر مهم أثناء الرضاعة الطبيعية.

8 – الحلبة

الحلبة غنية بالكاليسيوم

لقد أثبتت بذور الحلبة أنها من المواد الغذائية، ما يعني أن استهلاكها سيساعد على تحفيز غدد الرضاعة لدى النساء، وبالتالي زيادة إدرار الحليب.

إقرأ أيضا:متلازمة تململ الساق خلال الحمل

حقيقة جديرة بالاهتمام

بغض النظر عما تأكلينه، سيحصل طفلك على جميع العناصر الغذائية، التي يحتاجها للنمو. لكن هذا لا يعني أنه يمكنك الاعتماد على جسدك فقط لدعم حليب ثدييك، حيث تساعد السعرات الحرارية الصحية، التي تتناولينها في إمداد الحليب وتجديد طاقتك وتساعدك على إنقاص وزنك. أيضاً، يمكن أن تساعد النكهات المتنوعة التي يتعرض لها طفلك في جعله يتناول طعاماً صحياً في المستقبل.

السابق
نصائح لتعليم الطفل الروح الرياضية
التالي
تعرفي على فوائد الذرة الصفراء للحامل

اترك تعليقاً